حزب الإستقلال ينظم مجلسه الإقليمي بجماعة بتمزوزت إقليم الحوز..

تغطية:مصطفى بومزكور

في جو من التآخي بين أعضاء حزب الإستقلال بإقليم الحوز،نظمت المنسقية الإقليمية مجلسا إقليميا صبيحة السبت 13أبريل 2019 بجماعة تمازوزت تحت شعار:”تأطير المواطن في صلب اهتمامات المشروع التنموي الجديد لحزب الإستقلال التعادلي للتنمية البشرية المستدامة”برئاسة المنسق الجهوي لجهة مراكش أسفي لحزب الإستقلال وعضو اللجنة التنفيذية للحزب السيد عبد اللطيف أبدوح.
ومما جاء فيه هي مجمل كلمتي السيد محمد إدموسى عضو المكتب الوطني لحزب الإستقلال ،نائب برلماني على إقليم الحوز بإسم حزب الإستقلال،وعضو بلجنة العدل بمجلس النواب ،حيث أشار للحضور بإنه في تواصل مستمر بين مواطني الحوز وبين مسؤولين حكوميين لطرح قضايا المواطنين خصوصا في الأسئلة المطروحة على الحكومة بصفة مباشرة أو بعلاقاته الخاصة بين المسؤولين في فك هموم مواطني الحوز،خصوصا ما يتعلق بالتنمية السكن والتعمير الكهرباء الماء الشروب الطرقات والمسالك والسهر على مجموعة من الدراسات للعديد من المشاريع التي تهم الإقليم من جهة وكذلك ما يهم جهة مراكش أسفي بإعتباره عضو بمجلس الجهة،وكذلك من ضمن ما أشير إليه في اللقاء هو تضافر الجهد اكثر لكي تخرج العديد من المشاريع للوجود خصوصا المقطع الطرقي الذي يربط إقليم الحوز بوارزازات عبر جماعة ستي فاضمة.
أما المنسق الجهوي السيد عبد اللطيف أبدوح فقط أشار في مداخلته بترحيب بالحضور في صفوف مناضلي ومناضلات حزب الإستقلال بإقليم الحوز وبرؤساء جماعات الحوز الممتلين للحزب وكل أعضاء المجالس المنتخبة في كل جماعة،وأكد أن كل ما توصل به من ملتمسات فيقوم بصياغتها ويبعثها للحزب وكذلك كمحاور للأسئلة الكتابية والشفوية التي تعرض على الحكومة في الجلسات العامة والعمومية داخل غرفتي مجلس النواب والمستشارين.

وأثناء الإجابة عن تدخلات الحاضرين أجمع ملخصا هاما على شكل توصيات ستكون محور عمل حزب الإستقلال على صعيد إقليم الحوز سيوصلها المناضل الإستقلالي محمد ادموسى على عاتقه لزملائه داخل مجلس النواب واللجان .

أما كلمة حمزة إدموسى فهي تعبر على مدى اهتمامه بالشباب خصوصا شباب إقليم الحوز فطرح عدة أفكار تهم الشباب خصوصا في المجال الرياضي وتوفير ملاعب وتأسيس فريق يمثل الحوز وطنيا وغيرها من النقاط والإشكالات التي سيعمل عليها مستقبلا لأبناء إقليم الحوز.

Loading...