الحوز:جماعة تكركورس تهمش ساكنة الدواوير وتغض البصر عن قنوات الصرف الصحي بشوارع وأزقة الدواوير ..

الصفاء بريس:مصطفي بومزكور

تعتبر مياه الصرف الصحي من أنواع المياه التي لها خطورة كبيرة على صحة الإنسان ،إذ تسبب الكثير من الأمراض الخطيرة نظرا لاحتوائها على الكثير من البكتيريا والطفيليات والفيروسات بما فيها كوفيد 19 .
وأمام هذه المعطيات التي توضح لنا بجلاء خطورة المياه العادمة على صحة الإنسان ، تعيش مجموعة من الدواوير التابعة لجماعة لالة تكركوست على وقع مشكل غياب قنوات الصرف الصحي ، ومن بين الدواوير التي تعاني الأمرين مع هذا المشكل دوار مفخمان ، الذي يعيش حالة يرتى  لها الجبين إذ لا يخلو شارع أو زقاق من قناة أو قنوات للصرف الصحي لتجتمع هذه القنوات في نقط مختلفة لتشكل بذلك مجرى للمياه العادمة على طول وعرض الدوار ، وأمام غياب الإمكانيات المادية للجمعية التي تسهر على تنمية الدوار تقف عاجزة عن حل هذه الكارثة البيئية ، التي تشكل خطرا على الفرشة المائية بالدوار حيت أن إحدى مجاري الصرف الصحي تمر بجانب البئر الذي تستغله الجمعية لتوزيع الماء الصالح للشرب على الساكنة ، نهيك عن الروائح الكريهة التي تنبعث من هذه المجاري ، والأمراض التي يمكن أن تنتج عنها .
الجمعية المذكورة لم تقف مكتوفة الأيادي أمام هذا الوضع بل بادرت الى اقتراح حلول تخفف من حدة هذا المشكل إلا أنها تقف عاجزة عن تنزيلها على أرض الواقع نظرا لضعف إمكانياتها المادية .
الرأي العام المحلي يتساءل عن دور المجلس الجماعي والمرشح الذي لم يقدم حلولا واقعية لهذا المشكل ، بل اقتصر على تحميل المسؤولية للساكنة وطالب منهم تدبير المشكل بشكل فردي ، دون أن يقدم حلولا عملية تعفي الساكنة من هذه الكارثة البيئية.

Loading...