الفن و العلم ورفض الشهرة والمال..

إعداد : ذ .محمد عماري

ثلاث شخصيات كل رائد في مجاله وقاسمه
المشترك رفض الشهرة والمال والاكتفاء بالحياة البسيطة :
1-فان خوجً1853-1890 الرسام الهولندي المشهور الذي قطع أذنه وأعطاها هدية لحبيبته التي لم تكن تبادله نفس الشعور وكتب في اخر رسالة قبل انتحاره :”عزيزى ثيو…مسكت الريشة، أقصد موس الحلاقة وأزلتها.. يظهر أن الأمر اختلط علي، بين رأسى خارج اللوحة وداخلها… حسنا ماذا سأفعل بتلك الكتلة اللحمية؟.
أرسلتها إلى المرأة التى لم تعرف قيمتى وظننت أنى أحبها.. لا بأس فلتجتمع الزوائد مع بعضها.. إليك أذنى أيتها المرأة الثرثارة، تحدثى إليها… الآن أستطيع أن أسمع وأرى بأصابعي. بل إن إصبعى السادس “الريشة” لتستطيع أكثر من ذلك: إنها ترقص وتب وتداعب بشرة اللوحة…
٢- ليوتولستوي(1828-1910)من اشهد الأدباء كان ينتمي لعائلة غنية انقطع عن الدراسة في الجامعة لان طريقة التدريس لم تعجبه وبدأ في تثقيف نفسه ،وبعدها التحق بالخدمة العسكرية ،ومباشرة بعد تقاعده سافر الى أوروبا الغربية ولما عاد الى مسقط رأسه بنى مدرسةلابناءالفقراء واعتمد مناهج تربوية من ابداعه واستطاع ان يديع صوته ،واختار العيش في البادية بعيدا عن ثرف أسرته ومن ابرز أقواله :
-الإنسان الذي يقدر على الحب يقدر على كل شيء.
-بدون الحُب الحياة سهلة وبسيطة ، ولكنها بلا معنى.
-إننا نبحث عن السعادة غالبا وهي قريبة منا، كما نبحث في كثير من الأحيان عن النظارة وهي فوق عيوننا.
-ليست الشجاعة أن تقول ما تؤمن به، إنما الشجاعة أن تؤمن بكل ما تقول.
٣-عالم الرياضيات كريكوري برلمان Grigori Perlman لازال حي من مواليد سنة 1966 يسكن في شقة بسيطة في سان بترسبورغ،رفض تسليم أغلى جائزة القرن وقال : الجائزة لا تعني لي أي شيء على الإطلاق. الجميع فهموا أنه إذا كان الإثبات صحيحًا، فليست هُناك حاجه لأي تكريم آخر. أنا لست مهتمًا بالمال ولا بالشهرة. أنا لا أُريد أن أُعرض كحيوان في حديقة الحيوانات. أنا لست بطل الرياضيات. أنا حتى لست ناجحًا إلى هذه الدرجة، لهذا لا أريد أن أكون في موضع ينظر فيه الجميع الي
-اخترت ثلاث شخصيات يٌفرق بينهم الزمن القرن 19والقرن 20والقرن 21الذي نعيشه ويلتقوا في شيء واحد :اعتبار هدا العالم عالم غريب مليءبالحمقى والمتملقين …غير أن ليوتولستوي عبر عن ذلك بطريقة أدبية حين كتب :(ينبغي أَن تٌقدر رأي الأَغبياء كَوْنٌهم هم الأغلبية )

Loading...